الأحد، 19 أبريل 2009

ست البنات والليالى الملاح ... 2 ______ ثوب الزفاف



تم الاحتفال .. وأصبح كل شئ تمام وعال .. ولأن الموافقة كانت دون تدقيق أو سؤال
.. فلم ينتهي القيل والقال ..ولا زال بعض من أهل الشارع يشككون في مدى صحة القرار.
لكن وبالرغم من كل هذا .. بدت ست البنات مطمئنه مرتاحة البال
و إزدادت فوق جمالها جمال ..
وعلى عكس ما توقعنا جميعا أظهرت الأيام أن
عصام ( السيد عريس )
شابا رائعا وعلى خلق .. استطاع بروحه المرحة وشخصيته الساحرة
أن يخطف قلب ست البنات وقلوبنا جميعا ..
أصبحت قصة حبهما من أجمل قصص الحب التي مرت يوما فى شارعنا
المليء بالحكايات
ذات مرة حكت لي ست البنات شيئا عجيبا .. قالت لي أنها وقبل خطبتها
بعدة شهور رأت في أحلامها
شابا يقف بعيدا عنها لكنه ينظر إليها باهتمام دون أن ينطق بكلمة وتكرر هذا في أحلامها عدة مرات حتى كان في ليله أن رأته يقترب منها ثم امسك بيديها فى حنان وسألها عن الطريق لمنزل أسرتها.
في اليوم التالي سمعت همس يدور بين والديها حول ذلك العريس الذي سيأتي لزيارتهم
.. وفى مساء أحد الأيام حين جاء لزيارتهم للمرة الأولى
.. عرفته فورا .. إنه زائر الأحلام لذلك لم تفكر كثيرا ولم تتردد في الموافقة
على الخطبة
أليس رائعا حقا أن نحلم بحلم جميل لنستيقظ ذات يوم وقد أصبح حقيقه أليس هذا رائعا حقا ( ست البنات ) تستحق هذا واكثر
فهي فتاة رائعة بحق فبالرغم من كثرة معجبيها ومحبيها لم تفكر أبدا
في الإرتباط بذلك النوع من الشباب.. شباب من نوعية
( نحب دلوقتى وبعدين نتفاهم ) لم تخرج أبدا عن نطاق الأهل .. وبالرغم من احتياجها الشديد لقلب
يبادلها الحب .. إلا أنها كانت تعرف تماما أن أى إرتباط لا يرضى الله
لن يأتى من وراءه إلا الشقاء .. حكت لنا عن أيام طويلة تضرعت فيها
لله تطلب منه أن يرزقها قلبا جميلا يبادلها المشاعر ,, ويحفظ الله فيها
وكم كانت تؤلمها شفقة أهل الشارع عليها ..
كانت تتساءل أحيانا ما بال هؤلاء الفتيات اللاتي يلقين بشباكهن على احدهم
.. أملا فى الزواج السريع بأي طريقة .. ماذا لو فعلت مثلهن
هي وإن أرادت لن يصعب عليها ذلك أبدا .. لكن ما لا يرضى الله عنه
لن ترضاه أبدا لنفسها
مر عام على خطبتها ..تغيرت ست البنات كثيرا أصبحت أكثر إهتماما بجمالها وزينتها
.. إستبدلت الحذاء المريح بأخر من النوع ذا الكعب العالي
أصبح عصام هو كل ما فى حياتها صباحها ومساءها مشغولة به وبمستقبلهما معا
.. حتى أنها رفضت تلك الوظيفة الرائعة لتتفرغ لبناء بيت الزوجية
.. عصام أيضا كان يبادلها المشاعر وما بينهما كان شيئا مميزا و رائعا حقا ..
ومع بداية الصيف الثاني بدأت الاستعداد ليوم الزفاف وتطوعنا
أنا وبعض بنات الشارع لمساعدتها في أداء بعض المهام التي تسبق الزفاف
فقسمنا الأعمال بيننا .. وأعددنا قائمة بالمهام الموكلة لكل منا
وبإقترابنا من ست البنات وخطيبها عصام .. رأينا كيف يكون الحب رائعا
تحت مظلة الأهل .. وكيف أن القلوب حين تتحرر من الإحساس بالذنب
تصبح حرة طليقة فتبدع في إظهار ما بها من حب ..
كان الحديث بينهم بالعيون أكثر منه بالكلمات علاقة جميلة جدا يسودها التفاهم والإنسجام
كان أجمل يوم جمعنا معهما .. ذلك اليوم الذي ذهبنا فيه لشراء ثوب الزفاف ..
دخلنا أنا وهي والفتيات إلى داخل المحل شعرنا حينها وكأننا في عالم جميل
.. عالم سحري .. فثياب العرس البيضاء بدت تحت الأضواء متلألأة بشكل رائع ..
ووقف هو بالخارج على مضض عملا بتلك الخرافة القائلة
بأن العريس إن رأى ثوب العروس قبل يوم الزفاف فهذا نذير شؤم
وأخذنا ننتقى ثوبا من بين الثياب البيضاء
حتى وقع اختيارنا على ذلك الثوب ذو الأزرار الخلفية والتطريز الفضي
يا الله ..........كم كان ثوبا رائعا وكم بدت ست البنات رائعة الجمال في هذا الثوب
ولكنها وبشكل عفوي نادت عليه .. لم تحتمل ألا يشاركها هذه اللحظة
كان رأيه عندها أهم من رأينا جميعا .. خرج صوتها ملهوفا خجلا
( ها أيه رأيك .. أيه رأيك )
نظر إليها وفى عينيه نظرة رائعة بها من المعاني مالا يستطيع الكلام وصفه
.صمت للحظات
ثم امسك بيديها قائلا ( مبروك .. مبروك يا حبيبتي )..
لم يستطع أن ينطق بأكثر من ذلك

باقي على يوم الزفاف أسبوع واحد ... كل شئ أصبح جاهزا تقريبا
غدا سنذهب لإستلام ثوب الزفاف ستكون الإصلاحات المطلوبة قد تمت
في المساء موعدنا مع
( ست البنات ) سنجتمع عندها لتجميع ملابسها الجديدة
لتصنيفها في حقائب مختلفة .. استعدادا لنقل تلك الحقائب لبيت الزوجية
وعندما ذهبنا اليها فى المساء بدت
( ست البنات ) أكثر تألقا ومرحا
.. لكنها كانت قلقة بعض الشئ ... بالأمس شاهدت
حلما غريبا
رأت نفسها بصحبة عصام يمشيان في طريق طويل .. مشيا كثيرا حتى إذا اقتربا من نهاية الطريق .. إذا بالطريق ينقسم فجأة إلى طريقين ترك ( عصام ) يدها ومشي في طريق وهى في الأخر واستيقظت وهى تبكى
وحين اجتمعنا عندها نسيت أو حاولت أن تتناسى ما رأت ..
كان اجتماعنا أقرب إلى احتفال صغير .. نغمات راقصة تملأ المكان
لم تستطع أجساد الفتيات مقاومتها .. فتطوعت إحداهن وافتتحت منافسة للرقص ..
وبالرغم من الصخب والبهجة جلست
( ست البنات ) بيننا ولكنها كانت
مشغولة البال وكأنها ليست معنا .. تحمل الهاتف في يدها تنتظر مكالمة من
عصام
.. تنظر إلى الهاتف في كل دقيقة تخشى ألا تسمعه من كثرة الضجيج
مرت ساعات قبل أن يرن الهاتف معلنا اتصالا من
عصام حملت الهاتف في لهفة
احمرت وجنتيها من فرط الانفعال همهمت ببعض كلمات وذهبت بعيدا ..
توقعنا أن يطول الحديث بينهما ولكنها دقائق معدودة حتى وجدناها أمامنا
بوجه أخر غير الذي ذهبت به .. تختنق الدموع في عينيها
ويرتعش جسدها من الانفعال حاولنا تبين ما حدث منها
ولكنها وفى لحظات وقعت
مغشيا عليها

هناك 37 تعليقًا:

MǿиY El-Shreef يقول...

ايمااااااااااااان حرام عليكي دانا بعيط وهموت

انا حاسه اني انا الي هيغمى عليا مش البنت

هئ هئ

كملي ابوس ايدك

احساس طفلة محبة للرومانسية بس واقعية يقول...

الحلم الاول رسم بسمة على وشى بهدوء
وموقف شراء فستان الزفاف زاذ البسمة دى
شفت نظرة عين عصام لما شاف ست البنات

و من ساعة الحلم التانى دا وانا بقراء بسرعة عايزة اعرف حصل اية حسيت بست البنات و بقلقها وبنظرتها وانتظارهاوركزت مع كل كلمة كتبتيها

لا مش ممكن انااسلوبك بيشدنى جدا
والغريب انى ببقى عايزة اعرف حصل اية بسرعة
وفى نفس الوقت عايزياكى تستنى بين كل جزء والتانى عشان افاجئ بجزء يبهرنى ويطول استمتاعى

متبعاكى
تقبلى مرورى

MaNoOoSh يقول...

اسلوب السرد كل مرة بيبقى احلى من التانية
والاحداث مشوقة
وكل مرة كدة الاحداث تقف فى الحتة التمام
هههههههههههههههههه
يللا با ايمي ومتتأخريش علينا

إيمان يقول...

مونى
ماااااااشى طيب
حسابنا بعدين يا هانم
يعنى انتى مش شايفه البوست اد ايه
هكمل ازاى انتى عايزه الناس تقفل المدونه
فى وشى
خليكى كده علشان اشوفك دايما منورانى
بجد انتى عسل ربنا يسعدك

إيمان يقول...

طفلة محبة للرومانسيه بس واقعية

بجد أنا سعيده بتعليقك ده جدا جدا

حسسنى انك فعلا متابعه وبينلى أد أيه أنتى

قارئة جيده

سعيدة بتامبعتك جدا

وشكرا لتشجيعك الدائم

اللى بجد مهم عندى جدا جدا

إيمان يقول...

MaNoOoSh

كويس ان اسلوب السرد بقى أفضل

وبعدين يعنى ايه الحته التمام

مش عاجبك ولا ايه

ما انتى مشحتفانا مع الست تشفيده بقالك يجى

شهر اهو بس فى الأخر بجد كتبتى تحفه

متشكرين على المتابع

وعلى تشفيده الننوسه زعلتنى لما عرفت ان ده الجزء النوهائى

عاشقه الرومانسيه يقول...

والله انا اللى هيغمى عليا منك
يابنتى حراااااااام عليكى
نفسى اكمل الحكايه للاخر
ارغى ياحبيبتى والله ما هنزهق
بس ايه صاحبتك دى بركه قوى
تحلم حلم حلو وتصحى تلاقيه
تحلم حلم وحش وتصحى تلاقيه
سبحان الله
من ساعه شراء فستان الفرح
وقلبى انقبض وحسيت ان هيحصل لها حاجه وحشه

ربنا يقدر لها الخير ياااااااااارب

عاشقه الرومانسيه يقول...

غيبه عنى ليه ياقمر؟
هو انا كل بوست هينزل هاجى اخدك من ايدك ولا ايه؟
فاتك بوست وعليكى غرامه

د/عرفه يقول...

ياااااه
ايه الكآبة دى
كده كتير
بس اسلوبك حلو
فعلا

ABOALI يقول...

هههههههههههههه
ست البنات المصريه
عندنا فى حواء المصريه الحس العاطفى عالى حبتين
ودايما لما تفرح تثتكثر الفرح عليها
ويداهمها شعور بالقلق
وان سعادتها لن تستمر كثيرا
خصوصا مع اول قطفه فى الحب
ويسموا الحب من النوع ده الحب العذرى وهو اول حب فى حياة حواء
وهو حب خطيييييييييييير جدا
لاءنها تحب بكل نفسها بكل كينونتها جسدها وروحها
لذا اى حواء تتعثر فى الحب ده
يكون عندها مشاكل بعد كده فى الحب الثانى كتيرة جدا

بس يا معين
يطلع عمنا عصام يخالف التسلسل الدرامى
ويكون عاطفى ويندمج مع ست البنات


ست البنات حدوتة مصريه
نفسها تعيش بين احضان البلابل والعصافير
عش جميل تبنى فيه بكل نبضة وسهر طويل
تفرح وتتبسم
تنام وتحلم
تقول وتتكلم
نفسسسسسسسسسسسها
تكون طفلة فى ايد حنونه تضمها
تكون رسمها فى ايد رسام يحبها
تكون سعادة وهنا لحبيب عمرها
تكون لؤلؤه فى عمق القلوب عشها
نفسسسسسسسسسسسسسسسسسها
تكون حواء وادم هو نفسها


ماشى يا ايمان
وراكى والزمن طويل
بس حلو الكلام حلو الاداء حلو التفاعل
ووووووووووووجون وجوووووووووون وجون
يا باشا

إيمان يقول...

عاشقه الرومانسيه
والله انا مش غايبه ولا حاجه
بس المدونات معصلجةمعايا كل ما أجى أدخل
تقفل فى وشى ويقولى error لما اتخنقت
البوست الأخير بتاعك انا نمت قبل ما تنزليه
بقالى ساعة باول افتح عندك والله الصفحة قافله فى وشى بس انا وراها وراها
منوراااااانى يا جميل
ويارب منورة دايما

إيمان يقول...

د/ عرفه
يعنى معلش شوية كأبه على الماشى

مفيهاش حاجه يعنى

منور يا دكتور عاش مين شافك

إيمان يقول...

أبو على
أيه يا عم التعليقات الجامده دى

والله أنا لم بقرأ الردود بتاعتك بحس

أنها مينفعش تتساب فى الردود

يعنى مفروض تبقى بوست منفرد

تحياتى لسيل الإبداع المستمر

ربنا يديمها عليك

منورنى ديما وبنتظر تعليقاتك دايما

Hajar Jackoub يقول...

جامدة أوي القصة . . . كملي يا إيمان شوقتينا :D

إيمان يقول...

هاجر
أهلا بيكى بجد منوراااااااانى

ويهمنى رأيك جدا

شكرا للمرور

تحياتى ودمت فى سعادة

أحمـــــــــــــد أبو العلا يقول...

إيمان بتلعب بينا ياجدعااااااان


كده بأه دخلنا في دهاليز الرومانسيه الحزينه
هيا ليه دايما الومانسيه مظلومه كده بالحزن


ايمان, ياريت متتأخريش علينا وتكملي عشان انا فعلا الفضول هيقتلني

إيمان يقول...

أحمـــــــــــــد أبو العلا

يا مراحب يا مراحب

منور والله منور جدا

مالها الرومانسيه الحزينه

دى حتى بتشكر فيك جدا

يعنى انا مش ناويه اتأخر

المهم انت متتأخر

GiGi يقول...

بجد القصه دي تحفه تحفه تحفه
يارب يكون الخبر ده خير
يارب
هزعل قوي علشانهم
يارب يبقى خير

إيمان يقول...

جى جى

اهلااااااااااا

بجد منوره

سعيده برأيك فو ق ما تتخيلى

شكرا على مرورك

بجد بكون مبسوطه جدا بوجودك

Nour يقول...

السلام عليكم..

فى البداية بعتذر على التاخير .. بس توجد حرب بينى وبين التعليقات من اول امس فى معظم المدونات.. كل ما اكتب تعليق لا يظهر وعند الاعادة طبعا بفرح ان ربنا هيسهل ويظهر للنور بس الحمد لله الصفحه يزينها البياض او ان الصفحه تقف ولا تحرك ساكنا بالتالى لا استطيع القراءه ولا الكتابة...

ويارب التعليق يظهر المره دة لان منذ المشكله واصبحت امتلك معظم المتصفحات..
وبعدين كان فى شكل جديد اين ذهب؟ عموما ولا يهمك كل شىء منك جديد يا "ايمى"
*******

وعادت ست البنات ولكن تلك المرة تحركها الاحلام التى تجدها على ارض الواقع.. برغم ما بتلك الاحلام من اخبار مفرحه وما يعكر صفوها من حزن مستتر..

ننتظر بقيه القصة بفرحها وألمها وتقلبات سمائها..

دمتِ بخير..

assafo anaroze يقول...

ايمان
كل سنة وانت طيبة
*********
ايه ده كل الحب ده و العلاقةالطيبة اللي بتجمعهم و مكانش نصيب
يا الله ايه الدنيا ديه ليه كده و الله انا زعلت كثير عشانهم ويا رب يرجعوا لبعض
مودتي

تامر علي يقول...

الظاهر البنت دي عندها شفافية عالية جداً .... بعض المعادن البشرية صافية جداً بحيث أنها تعكس الأحداث من عقلها الباطن إلى الأحداث مباشرة

ربنا يسترها عليها ... النوع ده قابل (جداً) للكسر

لجين أبو الدهب يقول...

لالالالا ..

ايه اللى حصل ؟؟

انا هاعيط بجد .. اوعى تقول ان الفرح مش هايتم ..

ده انا عشت الفرحة والله وحسيت كأنى وسطكم وافتكرت صحابى ..

ما ينفعش يحصل حاجة تبوظ الدنيا هئ هئ هئ ..

منتظرة بفااااارغ الصبر ياايمى ..

بالله ما تتأخرى ..

بحبك ددا ددا ..

القدر و انا يقول...

ايمان
قرات البوست ده امس
وكتبت لك الكثير ولم اتمكن من ارسال شئ
لقد عشت مع بطلة القصة كل لحظاتها عشت معها مشاعرها بداية من السعادة ... وحتى لحظات القلق الاخيرة
بجد والله رائعة
بس ارجوك
انا على اعصابى منتظرة ما يحمله القدر
امتعينا بسرعة من فضلك

Lady E يقول...

لييييييييييييييييييييه لييييييييييييييييييييه بجد انا كنت طايرة وحاسة بست البنات لدرجة اني حسيت اني اعرفها وتخيلت اني معاكو في وسط فساتين الفرح والاحتفالات وطول ما انا بقرأ بقول اااااااه يا خوفي ااااه يا خوفي من باقي البوست يا خوفي
كنت بقول يارب تمم لهم على خير صدمتيني يا ايمي عااااااااا

إيمان يقول...

نور
انتى منوره دايما تيجى متأخره تيجى بدرى
المهم انك تسمعينا رأيك انت برضو حد مش قليل
ربنا يسعد ايامك

إيمان يقول...

اساااااااااافو

انت فين يا راجل

كنا هنبعت واحد يدور عليك بميكريفون

فى المدونات ولو معرفناش نوصلك كنا هنبعته المغرب

كل سنه وانت بخير وسعاده ربنا يسعدك

يهمنى وجودك جدا

تحياتى للنضال كله علشانك

إيمان يقول...

تامر على

تعرف النوع ده فعلا قابل للكسر جداااااااا

وأقل حاجه بتجرحه وبتغير حاجات كتير بريئه

جواه ... اللهم احفظنا

منور والله مستنين شوية شخصيات كده من شخصياتك

تتحفنا بيهم وبعدين ليه بتغيب بين البوست والتانى كده ( فى مدونتك يعنى ) أكيد انت عاندك حاجات كتير متسجله على الوورد يعنى
اتحفنا كده كل يومين تلاته بحاجه جديده
مش كده يعنى

إيمان يقول...

لوجى

اهلااااااااا
عليكى غرامة تأخير
لالا متعيطيش لو سمحتى
خللى العياط بعدين
ان شاء الله مش هتأخر
انا اللى بحبك ددا ددا

assafo anaroze يقول...

ايمان انت اللي فينك
يا ترى ايه المانع اني مبشوفكيش في المدونة عندي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
مودتي

إيمان يقول...

القدر وانا

يسعدنى جدا انك على نار

يعنى قرأتى البوست وعجبك

وكمان على نار دى حاجه يعنى جميله

متشكره على متابعتك

دمت بكل سعاده وود

إيمان يقول...

ليدى السكر

اهلا بيكى يا جمييييييل

ولا يهمك ياما بيحصل للعرايس

واللى يعيش يا ما يشوف

حمدا لله على سلامتك
واوعى تعملى العمله دى تانى

إيمان يقول...

اسافو

بعتذر ليك

كان عندى مشكله

وهى ان مواضيعك الجديده

مش بتبان عندى فى قائمة المدونات الالكترونيه

مدونه جاده وهادفه زى مدونتك تستحق المتابعه

لكن والله هو ده اللى حصل وومنتبهش غير من يوم

تحياتى ليك مره تانيه

دمت بكل ود

ستيته حسب الله الحمش يقول...

ياللهول
حاسة بمصيبة جاية يالطيف يالطيف
طب ليه اخلاق الدلو دي؟
كملي الليلة دي لحسن أكتلك دوونت ووري
بسرعة يا ست انتي الوليه جرى لها ايه
عاااااااااااااااااااااااااا
ياعين امك يا ست البنات
ايمان سيبي اللي في ايدك لأني مناخيري طولت من الفضول
حااااااااااااااضر

إيمان يقول...

ستيييييييييييته

ياختى اسم الله عليكى وانتى جايه تتمخطرى

فى أخر الطابور

خللى مناخيرك تطول شويه عكابا ليكى

على اخدانك اجازه من غير استئذان

بنوتة يقول...

السلام عليكم
ايمى ازيك والله بجد وحشتينى جدا
كل سنة وانتى طيبة
ووعد مش هابعد عن مدونتك تانى
المهم
القصة رااااائعة انا رجعت اقرا من الاول ودلوقتى انا منتظرة وهاموت واعرف ايه ايللي حصل
بجد اسلوبك جميل ومشوق
تحياتى
وسلااااااام كبير

إيمان يقول...

بنوته حبيبتى

كل مره انزل بوست استنى منك تعليق

علشان اتطمن عليكى واعرف اخبارك

بجد انتى كنتى غلطانه جدا

لما حذفتى المدونه

على الأقل كنا نزورها ونسيبلك رساله

نعرف اخبارك

راجعى نفسك ليه ما تبدايش تانى وتعملى مدونه جديده باسم جديد بجد وحشتينا جدااااااااااا
سعيد ان القصه عجبتك رايك كان يهمنى جدا
بس ماكنش عندى امل انك تزورينى
بحبك واتمنى تكونى معانا تانى