الثلاثاء، 17 فبراير، 2009

عيد الربيع ..... وأشياء أخرى



يومآ حارآ بعض الشيئ..بالرغم من إنه كان عيد الربيع { شم النسيم } .. كانت مناسبة جميلة ليتجمع الأهل والأصدقاء فى بيتنا المتواضع فى أثاثة الغنى بدفئ مشاعرة.. فى ذلك اليوم..إمتلأ البيت بالزوار. اللذين أصطحبوا أطفالهم فتحول البيت الى ساحة عيد بالنسبة لى .. كنت فى قمة سعادتى فلقد صرت انا المضيفة الصغيرة.. المسؤلة عن وفد الزوار الصغار وكان على أن أقود الوفد إلى حيثُ أريد ... وقررت أن يكون اللعب فى ساحة المنزل ... وتوجة وفد الصغار إلى حيثُ وقع أختيارى.... وبدأنا اللعب .. لعب صاخب عفوي .. كان كل شيئ تقع علية أعيننا قابل للعب.. أى شى .. حتى أوراق الشجر وأعمدة الإنارة ... وبينما كنا نلعب أتت ..علياء..هى وبعضَ من أصدقائها القليلون... لم تتمكن علياء من اخفاء فوران غيرتها عندما رأت وفدآ كبيرا من الصغار أتولى أنا أمرة ... علياء في الأصل هي فتاة مغرورة تشعر دائمآ أنها فوق الجميع... فهى الأبنة الثانية لأب متيسر الحال... يمتلئ بيتهم الكبير بأثاث فاخر ... وأجهزة حديثة كانت فى حينها حلمآ بعيد المنال لكثير من الناس.... وكان أبيها يخبرها هى وأخيها دائما أنهم أفضل من الجميع وأن عليهما أن يتعاملا بكبرياء حتى لا يسمحا للعامة من الناس وأبناء الموظفين بمخالطتهم أ واللعب معهم...لذا كانت تتعامل معنا جميعآ بكبرياء وتعال كان يصعب معهما مجراتها في لعب عفوي ... وفى ذلك اليوم أكلتها الغيرة فحاولت إشعارى بالنقص... وأخذت تضغط على أعصابى بشدة لاأتذكر ماذا قالت أو ماذا فعلت ولا أتخيل كيف لطفلة فى التاسعة..أن تكون بمثل هذا الشر... وحاولت أنا أن أقاوم تلك المشاعر السيئة ... حاولت أن أثبت لها أننى أفضل منها ... حتى وإن كان ذلك بفعل حركات بهلوانية لا تستطيع هى القيام بها .. وأخذت أتسلق الشجرة وكلما رأيت الأنبهار فى عينيها تماديت أكثر فأكثر.... حتى خانتنى قدمى ووقعت من إرتفاع ثلاثة أمتار وأصبت بجرح فى جبينى اخذ ينزف على سلالم بيتنا القديم و ملأتة ببقع الدم ...أصيبت أمى بالفزع عندما رأتنى ...فأدخلتنى البيت وأغلقت الباب .... وهكذا أنتهى يومى الرائع سريعآ ...و تناثر وفدى الصغير بين مفزوع من منظر الدماء وبين من أنضم إلى فريق علياء ليكمل اللعب ...
تسألت عندما تذكرت ذلك اليوم هل ما حدث فى ذلك اليوم كان حقا ذنب علياء أم ذنبى أنا ..؟.....وماذا لو لم أتمادى ... لقد دمرت يومآ رائعآ لأنى كنت أطمع فى المزيد من الإنتصارات لأنى تمنيت مزيدآ من السعادة فأضعت كل شيئ.....وكم هى تلك الأشياء الرائعة التى نتركها لتفلت من بين أيدينا سعيآ وراء أشياء أخرى ليس لروعتها بل فقط لكونها بعيدة المنال..
..تعجبت جدآ عندما تذكرت ذلك اليوم.... تعجبت كثيرآ من نفسى كيف أنى سمحت لعلياء بسرقة ذلك اليوم منى وكيف أنى سمحت لها بسرقة أيام أخرى بعد ذلك هى وغيرها كثيرون ..و ..وأتسأل كيف نترك الأخرين يسرقون لحظاتنا السعيدة و أيامنا الجميلة.؟؟.. والأسوأ أنهم يسرقونها بمساعدتنا لهم.... كأننا نعطيعا لهم كجائزةَ لكونهم أشرارآ

ممكن حد يفهمنى

هناك 24 تعليقًا:

عاشقه وغلبانه يقول...

قولي لابو علياء عاشقه بتقولك الاهلي هو اللي فوق الجميع
قال علياء وابوها قال

مابقش غير كده كمان

ههههههههههههههههه

عموما انا عن نفسي بضحك روحي وبزعل روحي برضو
الناس ياعيني مش بيعملولي حاجه خالص
غلابه
اصل اختك مفتريه

ااااااااه يانا

عاشقه وغلبانه يقول...

كنت معكم في اول تعليق اختكم العاشقه والمفتريه

سلام

إيمان يقول...

عاشقه وغلبانه
إزاى غلبانه ومفتريه ...صحيح (كل قوى له إللى أقوى منه )
وبعدين أنا مقدرش أقول الكلمتين دول لأبو علياء خلاص بقه إرحموا عزيز قوم زل .. كفايه عليه إللى هو فيه
بجد وحشتينى

Lady E يقول...

......تعجبت جدآ عندما تذكرت ذلك اليوم.... تعجبت كثيرآ من نفسى كيف أنى سمحت لعلياء بسرقة ذلك اليوم منى وكيف أنى سمحت لها بسرقة أيام أخرى بعد ذلك هى وغيرها كثيرين ..و ..وأتسأل كيف نترك الأخرين يسرقون لحظاتنا السعيدة و أيامنا الجميلة.؟؟.. والأسوأ أنهم يسرقونها بمساعدتنا لهم.... كأننا نعطيعا لهم كجائزةَ لكونهم أشرارآ)

المعنى ده اول مرة اخد بالي منه بجد معنى مهم جدا
احنا اللي بنساعدهم على انهم يحطمو اعصابنا ويسرقو لحظاتنا الحلوة على فكرة انا كمان كان في حياتي ناس بنفس شر علياء مش اغنيا لكن جوه نفسهم نقيصة مخلياهم يتكبرو على الجميع او نقص بيعوضوه بالتكبر على كل اللي احسن منهم
بجد بوست ولا اجمل
تسلم ايدك

إيمان يقول...

ليدى
المعنى ده شوفته بيضيع حياة ناس كتير
الحمد لله ماخدش منى غير فتره معينه فى حياتى وبعدين خفيت الحمد لله
طبعا إنتى أكتر واحده تحسى بيه
مش دلو بقه .. وكمان حبييتى

مهندس / على درويش يقول...

انها ليست مشكله خاصه ولكنها مشكله عامه

فعندما يأتي أحد ليتكبر علينا نحاول أن نعرفه حجمه الأصلي وأنه مهما علي فأنه لن ينال إلا ما كتب له

ليس خطأعلياء...ولكنه خطأ الأباء والأمهات ..
ماذا يعلموا أولادهم أنه الكبرياء

نسوا معني جميل رسمه ملايين وأتقنه ملايين أخرين أنه التواضع

فالتكبر لله والعزة لله
ولا يحق لمخلوق أن يتكبر على أخر ...وعسي أن يكون هو عند الله ضئيل الحجم والأخر كبير الحجم

وفي النهايه
توجيه للأباء والأمهات منا نحن الأبناء
علمونا الأخلاق وحسن التعامل
علمونا والدين وكيف التعامل مع الأخرين
حتي نعلم أبناءنا ونقووول

هكذا علمني أبي

إيمان يقول...

م/على درويش
فعلا هو خطأ الاباء ... فأبوا علياء هو من زرع فيها تلك الخصله .. وهى اول من اكتوى بنار ذلك الشر الذى يملأ قلبها
المشكله هى فينا فنحن من نسمح لمثل هؤلاء بسرقتنا
واللعب بمشاعرنا
وقد يمر وقت طويل قبل أن نكتشف مدى سخف هؤلاء
تحياتى ودمت بكل ود

د/عرفه يقول...

لا يدخل الجنه من كان فى قلبه مثقال ذره من كبر

بس المشكله انك لما تلاقى حد بيغلط قدامك انك تغلط زيه وترتكب نفس الغلط
ودى هيا الحماقه

بنوتة يقول...

السلام عليكم
احنا فعلا أحيانا بالعند بنوصل لنتيجة عكسية
يعنى الشئ لما يزيد عن حده بيقلب بضده
وعلى فكرة هي دى مشكلتنا مع الانفتاح الغربي
عايزين ناخد كتير أوى ونعيش زيهم عشان كده حياتنا اتقلبت وبقينا بنرجع بعد ما كنا قدام
تحياتى ليكى
موضوع رائع كالعادة

إيمان يقول...

د/عرفه
أهلا وسهلا
أيوه هو ده إللى انا عايزه أقوله
الإنسان كل يوم .. بيفقد شيئ جميل فى روحه مره البراءه مره الطيبه مره الصبر مره العطف مره الشجاعه وده بيحصل
كرد فعل للى بيعملوا الناس إللى بنقابلهم فى حياتنا.. والنتيجه إن الحياه بتفقد قيمتها وطعمها وإحنا الخاسرانين خساره فادحه فى الأخر
على العموم أنستنا ونورتنا

إيمان يقول...

بنوته
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
سعيده بمرورك من الشارع بتاعنا
يا سلام .. إيه الدماغ النضيفه دى
تصدقى ..البلد بتاعتنا دى هتفضل
طول عمرها عمار طول ما فيها دمغه زى دماغك
والله مش مجامله ...
يا رب اشوفك كده كاتبه كبيره
واول كتاب ليكى أخد منه نسخه
موقعه منك وكمان مجانا ولا عندك مانع

ستيته حسب الله الحمش يقول...

العجيب يا ايمي وده فعلا عجيب أني من جوا جوا نفسوياتي من وانا صغيرة مش شايفة حد أحسن مني في حاجة

يعني غني .. وماله انا مش محرومة
شاطر .. وماله ان شاء الله ربنا يرزقني سعادة الدنيا والآخرة

بتغير مني ومفروسة وفي قلبها دود يصل لحجم الحنش .. وماله ربنا يشفيها

حد يصل بيه الأمر انه يؤذيني فعليا سواء جسديا أو نفسيا .. ارفع مناخيري وضحكتي تسمع ارجاء المعمورة ومخليهوش يشمت فيا بوتيتا بوتيتا

لما بقى كبرت وعقلت
لقيت ان ده ميت فل .. اسمه الرضا عن الذات .. ده اللي بيخليكي عارفه تمشي في دنيا الغيلان والأسود .. ده اللي مبيضيعش عليكي يوم من ايام فرحتك .. ده اللي يقهر قليل الرباية سيء الأخلاق مغرور الطباع

بس اوعي تفهمي ان حد حط ده جوا نفسي .. هو من عند ربنا كده بدليل ان اخويا حمبوزو لاوي بوزو مش كده خالص .. اقل جزمة يقدر يأذيه نفسيا "وأن كان زيي برضه يعرف يحط وش اللي مش هامه"

اجمل شيء منعرفش نوفي ربنا شكر عليه .. هو الرضااااااااا .. الحمد لله انه عندك وبوفره

بوسة ممممممممممممممممممممؤ

ستيته حسب الله الحمش يقول...

المدونة مدونتي واللي يحبنا ميضربش نار

اجمل شيء تعمليه .. أو بمعنى اصح ربنا يمن عليكي بيه .. ان بيتك يبقى جنتك .. اللي اول ما بتدخليه بترمي الأذى على عتبته وتدخلي تستمتعي بالأمان والراحة النفساوية .. وتشحني بطاريتك لجزم جديدة مضطرة ترجعي تقابليها تاني .. بس بروح فيها سلام محدش يقدر ينزعه منك

لجين أبو الدهب يقول...

أحيانا بدون ما نشعر بنترك لاشخاص أخرين مساحة كبيرة فى حياتنا ويتحكموا فى تصرفاتنا بشكل غير مباشر ..
ويخلونا نعمل اشياء عمرها ما كانت فى صفاتنا بدون ما نشعر ..

وهم من الاساس وجودهم فى حياتنا غلط ..
فى إنسان بيفيق من نص الطريق ويبتدى يرجع لاصله ولحياته وان مش بسبب انسان تانى يضيع حاجات كتير من حياته ..

وفى ناس بعد انتهاء الموقف تشعر بيه .. وتشعر اد ايه انها كانت غلطانة ..

وفى ناس فى الدوامة لا يفيقوا ..

الحبيبة إيمان ..

البوست كالعادة جميل ما شاء الله وذكرنى بأشياء كثير فى حياتى ..

جزاكِ الله خير ..

دُمتِ بخير ..

elmasrya يقول...

فيه إضافة عندي لكلامك الصحيح 100% إن علياء رغم إنها كانت طفلة ماكانتش شريرة وبس دي كانت حاسده كمان

اللي جرالك علشان حاولتي تشعريها انك أفضل منها وسعيده جدا لكن ده لا يمنع ان عيونها حاسده

أعوذ بالله من هذا الصنف من البشر والمشكله إن تربية الأهل عمقت الأخلاق دي عند بنتهم

وطبيعي هتنقلها لأبناءها

كلامك جميل يا منمنه

على فكره أنا رديت في كل مواضيعك السابقة

وسامحيني على التأخير كومبيوتري باظ يومين وانا كمان كنت مهنجه خالص ومكتئبه ماكنتش متابعه كل المواضيع

خالص مودتي

و...تــحــيــاتــي

احساس طفلة محبة للرومانسية بس واقعية يقول...

انا من رأيي ان الأهل هم السبب فى كون علياء متكبرة بالشكل دا
بس كمان انتى غلطانة عشان خلتيها تخليكى تتصرفى بالشكل دا
وتسيطر على تفكيرك وتضيع يوم جميل زى دا منك
وعندك كل الحق مينفعش نسيب حد يتحكم فى حياتنا واوقاتنا السعيدة
ولازم نكون اقوى و اكثر ثقة فى نفسنا

تقبلى مرورى

إيمان يقول...

ستوتى
ماشى يا عم الجامد
بجد كلامك جاب من الأخر
هو ده إللى انا كنت عايزه أقوله لما عملت البوست ده...الحياه فيها ناس كتير ميستهلوش إن إحنا نديهم حجم ولا قيمه ولاحتى لحظه من حياتنا
كل مره اقرا تعليقك سواء عندى أو عند غيرى
بتجيلى حالة زهول ...هو ممكن يكون فيه إتنين بيفكرو بنفس الطريقه كده ... وبعدين كل مره تخدى التعليق من على طرف لسانى ... ماشى يلا مش خساره فيكى ...يا توءمى العزيز

إيمان يقول...

لجين ابو الدهب
جميل إننا نراجع نفسنا دايما
ونقف عند اخطأنا ونعترف بيها بدون خجل
ونبدأ من جديد ..مهما كانت الخساره
ربنا يحميكى ...ويجازيكى خير
إنتى بجد إنسانه جميلة

إيمان يقول...

مسلمه حبيبتى
حمدالله على سلامتك
بجد وحشتينى..وكنت بسأل نفسى هى راحت فين دى
واحده زيك ..مسلمه ومؤمنه المفروض عمرها ماتكتئب أبدا
ربنا يحميكى ..ويزيدك تقوى
من فضلك متغبيش تانى

إيمان يقول...

أحاسيس طفله
أهلا بيكى دايما
كلامك تمام وفى محله
مينفعش .. نخلى حد ملوش لازمه فى حياتنا يعكنن علينا
سعيده بمرورك .. وتعليقك

Eng. Ahmed Abo El-Ella يقول...

يمكن محتاجين نصدقأ بجد أن النار في بعض الأحيان لازم نسيبها مشتعله لغاية متأكل بعضها ونبطل مقاومتها بشكل ممكن يحرقنا معاها

مدونه أكتر من لذيذه وياريت تقبليني زائر مستمر ليكي

إيمان يقول...

eng.ahmed
أهلا وسهلا نورتنا ... يسعدنى جدا مرورك
ويشرفنى يا فندم
من دواعى فخرى وسرورى وجودك هنا دايما
بالنسبه لرأيك ... بجد علياء وأبوها فعلا
أكلوا نفسهم بعد كده .. بس بعد ما لسوعوا إللى جابونى
يعنى لو كنت كبرت دماغى عليهم ........زيلا ربنا يسهلهم

ريكو يقول...

يااااااااااااااة يا أيمى
وكأن كلامك حرك جرح كامن بالداخل
حقيقى كلنا هذا الرجل
وكأن الالم خلق لأجلنا منذ نعومة أظافرنا
لتمر اللحظات السعيدة كالطيف ونظل نتألم من أجلها وننعى من كان سببا فى زوالها من بين ايدينا
ونظل نتوعد وننوى اللا نفعلها ثانية وان نتعلم من اخطائنا
ولكن هيهات
فكلنا يقع فى نفس الخطأ فى كل مرة
فلنا اللة
تحياتى الخالصة

إيمان يقول...

ريكو حبيبتى
بجد بفرح أوى لما أشوف بصمتك هنا
إنسانه حساسه ورقيقه .. ودلو كمان على ما أتذكر يعنى
تصدقى هى دى المشكله .. إن الواحد رغم كامل معرفته وخبرته بيرجع يقع فى نفس الخطأ تانى زى ما يكون .. الخطاء دى هياخد عليها جوايز